هل فيسبوك مجاني؟ وكم ندفع مقابل فيسبوك؟

فيسبوك وبياناتنا الشخصية

 

هل فيسبوك يتنصت على المكالمات؟

2 مليار مستخدم في فيسبوك اي يمتلك فيسبوك بيانات 2 مليار شخص مما يعني أنها أكبر موقع للمراقبة في الوقت الحالي, لكن يمكننا القول أنه في حال التنصت على مكالماتنا الشخصية خارج تطبيق فيسبوك أمر لا يمكن إخفائه وسيظهر للعيان مباشرة ففي جلسة استماع جرت في الكونجرس الامريكي عام 2018 للموئسس والرئيس التنفيذي لشركة Facebook مارك زوكربيرغ (Mark Zuckerberg) من مواليد مايو 1984 والتي استمرت لثلاث ساعات حيث تم سؤاله من قبل السيناتور الأمريكي Gary Peters سؤال واضح ومباشر "هل الفيسبوك يتنصت على مكالمات المستخدمين للحصول على معلومات أكثر؟" حيث أجاب مارك مؤكداً بأنه لا يتنصت على المكالمات وأن فيسبوك لا يحتوي على اذن للوصل الى المايكريفون الا في حال المستخدم اراد تسجيل فيديو داخل فيسبوك, أخذ كلامه بين مؤيد ومعارض له ولكن الأغلبية كان متفق حيث يقول الخبراء أنه في حال أراد فيسبوك تسجيل مكالمات جميع المستخدمين يجب أن يكون عنده مساحة تخزينية وسيرفرات اكثر حيث قال الكاتب Antonio Garcia Martinezvtd في مقال نشره في نهاية 2018 على أن فيسبوك يحتاج الى 33 ضعف المساحة التخذينة التي يحوذها ليتمكن من التسجيل للمستخدمين بشكل مستمر.

 

فيسبوك والتكنلوجيا المتطورة

كثير منا قد صادفته امور غريبة في فيسبوك, فعند اجراء مكالمة مع صديق لك ومن ضمن الحديث تتكلمون عن شيئ معين كالذهاب في رحلة في موقع ما او الذهاب لشراء بعض الملابس وما الى ذلك ولم تقم بالبحث عن طريق جوجل او فيسبوك عن هذا الشيئ وعند انتهاء المكالمة والدخول الى فيسبوك ستجد أن فيسبوك تضع لك اعلاناً عما كنتم تتحدثون كيف ذلك؟ حسنا اليكم ما يلي هناك تفسيرات عديدة لذلك ولعل ابرزها أن صديقك الذي كنت تكلمه قام بعملية بحث عن هذا الشيئ وبمجرد قيامه بذلك سيقوم فيسبوك من خلال الذكاء الاصطناعي بربط عمليه البحث تلك بك فسيقوم فيسبوك بوضع اعلانات عما بحث بها صديقك (عند انتهاء المكالمة معك وقيام صديقك بالبحث عن شيء ما يعني أنك مهتم بهذا الشيئ أيضاً) او في حال كنت جالسا مع صديقك في حديقة عام او مقهى او اي مكان اخر وخاصية تحديد المواقع مفعلة سيعلم فيسبوك أنك كنت تجلس مع ذلك الشخص وبذلك عند قيام أحد الأطراف بعملية بحث معينة سيقوم فيسبوك بتوجيه الأعلانات للطرف الآخر.

 

فيسبوك وبيانات المستخدم

وفقا لتقديرات ابحاث شركة التسويق الرقمي Zephoria الأمريكية إن مستخدمي فيسبوك يقومون برفع 300 مليون صورة خلال يوم واحد وفي خلال دقيقة واحدة يقوم المستخدمون بنشر 293 الف منشور و 510 الاف تعليق لكن لنكن منطقيين لماذا يريد فيسبوك التنصت على مكالماتنا بينما نقدم له بياناتنا بطبق من ذهب؟!, هل تشعر بالحيرة؟ حسنا عزيزي المتابع اليك ما يلي, بياناتنا الشخصية على فيسبوك من عمر وجنس المستخدم الى المواقع الجغرافية و الألعاب المرتبطة و المتصفح المستخدم و... كلها محفوظة عند فيسبوك ليس ذلك فقط بل أن فيسبوك يعلم أنك تبحث عنه داخل الموقع الخاص به أو حتى في جوجل ويعلم أيضا المواقع التي تزورها وأوقات زيارتها والوقت الذي تستغرقه عند كل زيارة وعدد مرات الزيارة والتطبيقات التي على الهاتف المحمول الخاص بك والأماكن التي تزورها وهذا ان لم نقم بذكر المشاعر التي تتم مشاركتها مع الفيس بوك من قبل المستخدم (من اعجاب وغضب وحزن وضحك) ومنذ وقت ليس ببعيد وفي حال اوقفت حسابك الفيسبوك فإنه يعلم أيضا كل هذا عنك.

 

off-facebook aktivity

بسبب غضب واحتجاج الكثيرين على ذلك وفي يناير من عام 2020 أتاح فيسبوك لمستخدميه خاصية off-facebook aktivity (النشاط خارج الفيسبوك) في هذه الخاصية يمكن معرفة جميع المواقع والتطبيقات التي يراقبها فيسبوك ويمكن ايضا منعه من تتبع نشاطك خارج فيسبوك ويمكن الوصول الى تلك الخاصية من قسم الاعدادات والخصوصية ثم تختار الاعدادات ثم خيار النشاط خارج الفيسبوك.

 

سعر بياناتك الشخصية على فيسبوك

ومن هنا نطرح ما يلي! لماذا يقوم فيسبوك بجمع بياناتنا الشخصية والمؤكد أنه ليس من أجل الفضول وليس حب الاستطلاع وإنما من أجل بيعها والربح منها, كيف ذلك؟, تابعو معي, يقوم فيسبوك بتأجير بياناتنا الشخصية للأفراد والشركات التي تريد أن تضع اعلانات على فيسبوك فهي لا تضع الاعلانات للاشخاص الغير مهتمين او التي لاتتفاعل مع الاعلان بمعنى اخر تضع الاعلانات للاشخاص الذين بحاجة لهذا الاعلان فعليا, اليكم مثال: شركة تطوير تطبيقات للهواتف المحمولة ستقوم باطلاق اصدار لعبة جديدة من نوع حروب وقتال على سبيل المثال وتريد أن تضع اعلاناً لها على فيسبوك فسيقوم فيسبوك بتحليل ما يلي: اعمار الاشخاص الذين يلعبون العاب مشابهة لهذه اللعبة بين 18 و 30 سنة واغلب ممارسين هذه اللعبة هم ذكور وسيتم وضع الاعلان للاشخاص الذين سبق ولعبوا العاب مشابهة والذين يملكون اجهزة هاتف نقالة وليس الذين يتصفحون عن طريق الحاسب و... وما الى ذلك, وهذا فقط مثال بسيط عن استخدام بياناتك الشخصية وباستخدام بياناتك الشخصية يقوم فيسبوك بجني اموال طائلة ففي سنة 2019 فقط حقق فيسبوك من الاعلانات فقط ايرادات تقدر ب 70 مليار دولار حيث شكل أكثر من 98% من اجمالي ايرادات الفيسبوك وما نقصده هنا أن فيسبوك قائمة على بياناتنا الشخصية.

 

هل الفيسبوك مجاني؟

 20 سنتاً شهريا عن كل مستخم فيسبوك, حسنا شكلياً إن فيسبوك تطبيق مجاني لأنه يتيح لك فتح حساب مجاني ولا تقوم بدفع المال بعدها للاستمرار في استخدام التطبيق او الموقع او الاشتراك الشهري وما الى ذلك لكن فعليا أنت تدفع مقابل فيسبوك ولنقل أنها ربما أكثر ربحاً من المال حتى, أنت تدفع بياناتك الشخصية لفيسبوك مقابل الاستخدام, وفي مقال تحت عنوان Facebook should pay all of us (يجب أن يدفع فيسبوك لنا جميعاً) كتبه Tim Wu الاستاذ في كلية الحقوق في جامعة كولومبيا الامريكية في عام 2015 يوضح فيه بما معناه أن هناك سببين أوليين تجعل المستخدمين يظنون أن فيسبوك تطبيق مجاني الأول لأن فيسبوك يقوم بترويج لنفسه على أنه مجاني والناس تبالغ دائماً في ردة فعلهم اتجاه الأشياء المجانية والثاني أن الدفع لفيسبوك يكون عن طريق البيانات الشخصية التي يسلمها المستخدم لفيسبوك ممن دون أن يشعر, هناك كثير من الناس التي ستقول أنها ليست مشكلة إن قام فيسبوك باستخدام بياناتهم الشخصية, لكن بالطبع هناك أشخاص أولويتهم الحفاظ على بياناتهم الشخصية فقد كتبت عالمة الاجتماع التركية Zeynep Tufekci في عام 2015 مقال في صحيفة The New York Times والذي لاقى شعبة كبيرة تقترح بيه أن يدفع مستخدمي فيسبوك 20 سنت مقابل عدم استخدامه لبيانات الشخص المشترك, لكن لم يتم الرد على هذا المقال من قبل فيسبوك.

 

فيسبوك وتكنلوجيا المستقبل

نشر موقع The Intercspt في ابريل من عام 2018 وثيقة سؤية مسربة من داخل شركة فيسبوك والتي تحتوي على معلومات مفاجئة حيث تتكلم الوثيقة عن خدمة اعلانية جديدة ستوفرها الشركة للمعلنين امكانية استهداف المستخدمين ليس فقط على اساس الاعمار و الحالات الجتماعية والجنس و...(كما ذكر سابقاً) وانما ايضا على اساس سلوكهم المتوقع في المستقبل أي أن فيسبوك ستتوقع تصرفات المستخدمين وتفكيرهم ومشترياتهم المستقبلية ثم بيع المعلومة للمعلنين, حسناً سيسأل البعض منكم هل هذا ممكن؟ الإجاب ببساطة نعم عن طريق تطبيق للتنبؤ تطوره فيسبوك مذ فترة يقوم على الذكاء الاصطناعي حيث كشفت فيسبوك عنه لأول مره عام 2016 يدعى FBLearner Flow حيث يقوم بالعمل عن طريق بياناتك الشخصية (ملاحظتها, دراستها, تنبؤ), حيث لاقى هذا الخيار اعتراضا وجدلا كبيرا بين العامة, حيث تكمن خطورته بأنه حين التنبؤ بالسلوك المستقبلي فإن المعلنين يسطيعون التأثير على هذا السلوك وتغييره والخوف الأكبر منه من خلال التأثير في الترشيحات السياسية وما الى ذلك.

 

هل أتوقف عن استخدام فيسبوك؟

وأخيراً نصل الى سؤل أنفسنا هل نتوقف عن استخدام فيسبوك؟ الإجابة المنطقية إن كنت تستطيع فلا مانع ولكن الأغلبية وأنا منهم نعتبر فيسبوك تطبيق رأيسي في حياتنا اليومية لذلك كن حذرا في استخدامه. واتمنى أن يكون المقال قد نال إعجابكم, لا تنسو المتابعة وبأمان الله.

Enjoyed this article? Stay informed by joining our newsletter!

Comments
ahmad7 - Sep 28, 2020, 6:33 AM - Add Reply

جميل جدا كيف يمكنني التواصل معك صديقي

You must be logged in to post a comment.
ghazie husami - Sep 28, 2020, 8:14 AM - Add Reply

عن طريق الفيس بوك ان اردت ghazie husami

You must be logged in to post a comment.

You must be logged in to post a comment.

نبذة عن الكاتب